... / قضت محكمة الجنايات الكبرى / تسعة سنوات أشغال شاقة لشاب واقع أنثى لم تكمل 18 سنة
تسعة سنوات أشغال شاقة لشاب واقع أنثى لم تكمل 18 سنة
أرسل لصديق طباعه

قضت محكمة الجنايات الكبرى بوضع شاب بالأشغال الشاقة المؤقتة تسع سنوات وأربعة اشهر بعد تجريمه بجناية مواقعة أنثى أتمت الخامسة عشرة ولم تكمل الثامنة عشرة من عمرها مقترنا بفض البكارة مكررة ثلاث مرات.
جاء القرار القابل للتمييز خلال الجلسة العلنية التي عقدت برئاسة القاضي نهار الغزو وعضوية القاضيين الدكتور امجد الكردي ومحمد العمارين، وتم تعديل وصف التهمة من جناية مواقعة انثى اتمت الثانية عشرة ولم تكمل الخامسة عشرة من عمرها المقترن بفض البكارة الى التهمة المذكورة التي جرّم بها.
وتتلخص تفاصيل القضية كما استخلصتها واقتنعت بها المحكمة بأن المتهم (29سنة) تعرف على المجني عليها في عام 1993 ونشأت بينهما علاقة عاطفية، وفي شهر أيلول من عام 2010 التقى المتهم بالمجني عليها في منزله وهناك أقدم على ممارسة الجنس معها وعاشرها معاشرة الأزواج فاضاً بكارتها وكان ذلك برضاها وموافقتها.
وبعد تلك الواقعة استمر المتهم يلتقي بالمجني عليها على فترات ويمارس معها الجنس ممارسة الأزواج وبرضاها، بلغت في حدها المتيقن ثلاث مرات وكان آخرها في الأول من تشرين الأول لعام 2010 حيث خرجت المجني عليها من منزل ذويها والتقت بالمتهم واصطحبها إلى منطقة لا تبعد كثيرا عن مسكنها وهناك عاشرها معاشرة الأزواج ونام في تلك المنطقة حتى صباح اليوم التالي الذي توجها فيه إلى المركز الأمني وابلغا الشرطة بعلاقتهما وبرغبتهما في الزواج وقدمت الشكوى وجرت الملاحقة.

جميع الحقوق محفوظه للمحامي مصطفى محمود فراج ©2017 عدد الزوار: 3579827