... / قضت محكمة الجنايات الكبرى / تبرئة متهم بجناية الشروع بهتك عرض سائحة بريطانية
تبرئة متهم بجناية الشروع بهتك عرض سائحة بريطانية
أرسل لصديق طباعه

برأت محكمة الجنايات الكبرى ساحة متهم من جناية الشروع بهتك عرض سائحة بريطانية الجنسية لعدم قيام الدليل القانوني المقنع بحقه جاء ذلك خلال الجلسة التي عقدتها هيئة المحكمة برئاسة القاضي رزق ابو الفول وعضوية القاضيين طلال العقرباوي وهاني الصهيبا وبحضور ممثل النيابة العامة مدعي عام المحكمة ووكيل الدفاع عن المتهم وتتلخص وقائع القضية بان المشتكية هي بريطانية الجنسية وقامت بالركوب في سيارة التاكسي التي يعمل عليها المتهم وطلبت منه ايصالها الى مدينة البتراء ، وفي الطريق قام المتهم بمد يده باتجاه جسمها قاصدا هتك عرضها والمساس بعورتها الا انها قامت بضربه على يده بواسطة كتاب كانت تقرأ به ومنعته من اتمام فعلته ، ومن ثم قام المتهم بايصالها الى البتراء وعندما وصلت اخذت رقم المركبة وقدمت شكوى ضده وتمت ملاحقته والقبض عليه.

ووجدت هيئة المحكمة في حكمها القابل للتمييز بان النيابة العامة لم تتمكن من الاستماع الى شهادة المشتكية تحت القسم القانوني لسفرها خارج البلاد ، وان شكوى المشتكية التي تقدمت بها للضابطة العدلية كانت عبارة عن ورقة مكتوبة باللغة الانجليزية بخط يدها وتم ترجمتها الى العربية ، وبالتالي لم تتمكن المحكمة من تلاوة شهادتها كبينة في القضية لتتمكن المحكمة من الوصول الى دليل قانوني يصلح وزنه وتقديره ، وبالتالي لم تتمكن من التحري عن عدالة وصحة اقوال المشتكية ولم تتح للمتهم او وكيله حق مناقشتها ، كما ان المشتكية رفضت اخذ اقوالها من قبل الضابطة العدلية كونها لا تريد التوقيع على اقوالها باللغة العربية كونها لا تجيدها ، وحيث ان جواز قبول الشهادة يكون عن القول ولا يكون على شكوى مكتوبة الامر الذي يتخلف معه صحة الشهادة ، كما ان المشتكية قد تقدمت بشكواها بعد يومين من الواقعة.


التاريخ : 01-12-2009
 

جميع الحقوق محفوظه للمحامي مصطفى محمود فراج ©2017 عدد الزوار: 3466532