... / الحاج محمود حمد احمد فراج والحاجة فلحة هلال عبد فراج / مشروع وثيقة عشيرة الفراج
مشروع وثيقة عشيرة الفراج
أرسل لصديق طباعه

مشروع وثيقة عشيرة ألفراج مقدم من المحامي مصطفى محمود  فراج

وثيقة مبادئ عشيرة ألفراج
بسم الله الرحمن الرحيم
و تعاونوا على البر و التقوى و لا تعاونوا على الإثم و العدوان
لـمـحـة تـاريـخـيـة
 بعد الحرب العالمية الأولى و نهاية الإمبراطورية العثمانية، حصلت بريطانيا على الوصاية على أغلب مناطق الشرق الأوسط . و قامت بتقسيم المناطق إلى أقاليم شبه مستقلة داخليا وتأسست إمارة شرق الأردن عام 1921 وفي عام 1928 صدر قانون جنسية شرق الأردن ونص في المادة الأولى على ((يعتبر جميع الرعايا العثمانيين المقيمين عادةً في شرق الأردن في اليوم السادس من شهر آب سنة 1924 انهم أحرزوا جنسية شرق الأردن. وتطبيقاً لهذه المادة تعتبر عبارة "مقيم عادة في شرق الأردن" أنها تشمل إي شخص اتخذ محل إقامته العادية في شرق الأردن مدة ألاثني عشر شهراً التي قبل اليوم السادس من شهر آب سنة 1924))
في عام 1946  حصلت المنطقة على استقلالها  و في عام 1950  تم إطلاق اسم المملكة الأردنية الهاشمية و قد حكم المملكة من عام 1953-1999 المغفور له بإذن الله جلالة الملك الحسين بن طلال و قد كان قائدا عمليا و فعالا , و في عام 1999 تولى جلالة الملك عبدا لله الثاني بن الحسين مقاليد الحكم بعد وفاة المغفور له بإذن الله الملك الحسين المعظم في شباط 1999.
 

الثوابت لدى إفراد عشيرة ألفراج
** الأردنيون أمام القانون سواء لا تمييز بينهم في الحقوق والواجبات وان اختلفوا في العرق أو اللغة أو الدين وإن الوحدة الوطنية الأردنية هي القاعدة الصلبة التي تقوم عليها العلاقة الوثيقة بين جميع المواطنين في الدولة الأردنية ، كما إن استحالة الفصل على ارض الواقع بين المواطنين من أبناء الشعب العربي الأردني على اختلاف أصولهم يستلزم حماية هذه الوحدة وترسيخها ، بما يعزز منعة الأردن ، ويحفظ أمنه الوطني والقومي ، ويحمي جبهته الداخلية ، ويضمن الفرص المتكافئة لجميع المواطنين دون تمييز ، ويصون مصالحهم المشروعة وحقوقهم التي كفلها الدستور .
 
**المملكة الأردنية الهاشمية دولة عربية مستقلة ذات سيادة ملكها لا يتجزأ ولا ينزل عن شيء منه، والشعب الأردني جزء من الأمة العربية ونظام الحكم فيها نيابي ملكي وراثي.وعرش المملكة الأردنية الهاشمية وراثي في أسرة الملك عبد الله بن الحسين .

**تغليب مصلحة الأردن على غيرها من الحسابات والمصالح والدولة الأردنية هي لجميع أبنائها وبناتها على حد سواء، لهم منها العدالة والمساواة وسيادة القانون والشفافية وحق المساءلة وعليهم حيالها واجب احترام قوانينها وهيبتها وصون ثوابتها وحماية استقرارها وأمنها الوطني والذود عن مصالحها بكل إخلاص وتفان , مع الاعتزاز بالهوية القومية للشعب الأردني نسبا وانتماء إلى الأمة العربية والإيمان بالإسلام دينا للدولة وحضارة وثقافة للشعب فالشعب الأردني وفقا للدستور جزء من الأمة العربية والإسلام دين الدولة .


وتهدف هذه الوثيقة  لتحقيق ما يلي :-
أولاً : يتعهد أفراد العائلة بتقديم أعلى درجات البر والإحسان وعدم إظهار أي من مظاهر العقوق والقطيعة في أي حال من الأحوال بينهم  .

ثانياً :يتخلق أفراد العائلة بالخلق الحسن في المعاملة فيما بينهم وخارج نطاق العائلة بما يحفظ لهم وللعائلة سمعة متميزة وطيبة كما نهجها أسلافهم والمحافظة على ذلك وأن تكون سلوكياتهم وممارساتهم وكذلك مظهرهم وفق ما نعتز به مما جاء في تعاليم ديننا وعاداتنا الحميدة ونبذ ما سواها من مظاهر وسلوكيات دخيلة.

ثالثاً : يتعهد أفراد العائلة بتشجيع وتعزيز مبدأ الحوار ومساعدة أفراد العائلة في إبراز قدراتهم وصقل مواهبهم و تنمية روح الحوار الهادف البناء فيما بينهم ذكوراً و إناثاًً .

رابعاً : العمل على نشر المودة والتسامح فيما بين أفراد العائلة وعدم السماح لأي طرف من داخل أو خارج العائلة بإثارة سبل الخلاف وفي حالة نشوء خلاف فإن على جميع أفراد العائلة العمل سوياً وبروح واحدة على حلها في أسرع وقت ممكن بالأساليب الودية وأن يقوم مجلس العائلة إذا لزم الأمر بتكليف من يراه من العائلة بمهمة حل هذا الخلاف . وان لا تخرج الخلافات خارج نطاق العائلة .

خامسا : يلتزم أفراد العائلة بروح التعاون فيما بينهم في الخير بمختلف أنشطته وعدم الاتكال على فرد أو مجموعة دون غيرها بما يضمن روح المشاركة لدى الجميع .

سادساً : يتعهد أفراد العائلة باحترام الخصوصيات وعدم تدخل أفراد العائلة في شؤون الآخرين الخاصة والشخصية أو إثارة المواضيع الحساسة التي تسبب حرجاً لأي من أفرادها أو نشر الإشاعات وإثارة الفتن وردع من يقوم على ذلك .

سابعاً : يلتزم أفراد العائلة باحترام وتوقير الكبير والعطف على الصغير وإشاعة روح المحبة والألفة وتغليب حسن النوايا والحرص على التواصل مع بعضهم في المناسبات والاجتماعات العائلية .

ثامناً : يتعهد أفراد العائلة بالدعم المعنوي والمادي للراغبين في الزواج لأول مرة ومن نزلت بهم نازلة على غير المألوف ويكون ذلك على سبيل الاختيار لا الإلزام
 
تاسعاً : يتعهد الآباء وأولياء الأمور في العائلة بالاهتمام بسلوكيات أبنائهم وبناتهم وفي حالة فشلهم في ذلك وتكرار الممارسات الخاطئة فسيتم مناقشة ذلك الإهمال في مجلس العائلة منعاً لتأثيره على الآخرين في العائلة ولا تسمح العائلة لأي من أفرادها بالانضمام لصحبة فاسدة ورفقة سيئة ويلتزم الجميع بمحاربة ذلك .

عاشرا : تأسيس نادي خريجي ابناء فراج وتأسيس صندوق مالي .
 
مشروع إنشاء رابطة خريجي أبناء عشيرة ألفراج في المملكة الأردنية الهاشمية
انطلاقاً من إيمان " عشيرة ألفراج في المملكة الأردنية الهاشمية " بأهمية التواصل مع أبنائها الخريجين من المعاهد أو كليات المجتمع والجامعات ومتابعتهم بالرعاية والتوجيه يتم تأسيس وإنشاء رابطة تكفل هذا التواصل مع الخريجين
 
تهدف رابطة خريجي أبناء عشيرة ألفراج في المملكة الأردنية الهاشمية إلى :-
1) توطيد أواصر التعاون والتواصل بين الخريجين من أبناء آل فراج و تعميق التعارف علي أساس الاحترام المتبادل بغض النظر عن ومستوياته الاجتماعية والاقتصادية.

2) توفير منبر للخريجين لطرح قضاياهم وهمومهم وتطلعاتهم والعمل الجماعي على تذليل الصعاب التي تواجههم و إرساء مفاهيم الشورى والممارسات الديمقراطية وروح الحوار واحترام الرأي الآخر فيما بين الخريجين

3) مساعدة الخريجين في المجالات الاجتماعية وتيسير سبل بناء الأسرة لكل منهم ودعمهم مادياً بقروض ميسرة.

4) تنمية العمل التنظيمي الجماعي فيما يحقق أهداف الرابطة سيما حول الموضوعات العامة التي تخص المجتمع.

5) مساعدة الخريجين في الحصول علي وظائف وفرص عمل، كل في مجال اختصاصه وبأسلوب شريف نافع.

6) إقامة شبكات تعارف وتعاون مع الهيئات الرسمية والشعبية داخل المملكة الأردنية بما يعود بالنفع والخير علي الرابطة والمجتمع المحلي و المساهمة في أعمال الخير التطوعية علي مستوى المجتمع

7) وضع الأنظمة وإشهار الرابطة لدى الجهات الرسمية

بيـانـات شخصــية
الاسم (رباعى) : 
تاريخ ومحل الميلاد :       /     /
الرقم الوطني 
الجنس:   ذكر          أنثى
العنوان الحالي : 
تليفون : 
تليفون موبايل :   
البريد الالكتروني: 
المؤهـــــل
التخصص: 
تاريخ التخرج: 
المعهد واو كلية المجتمع 
الجامعة 
الدراســات العليــا
الدرجة العلمية: 
مجال البحث: 
مكان العمل: 
الوظيفة: 
عدد سنوات الخبرة : 


جميع الحقوق محفوظه للمحامي مصطفى محمود فراج ©2017 عدد الزوار: 3591358