... / قصائد وطنية
قصائد وطنية
أرسل لصديق طباعه

بلادُ العُربِ أوطاني منَ الشّـامِ لبغدانِ ومن نجدٍ إلى يَمَـنٍ إلى مِصـرَ فتطوانِ فـلا حـدٌّ يباعدُنا ولا ديـنٌ يفـرّقنا لسان الضَّادِ يجمعُنا بغـسَّانٍ وعـدنانِ بلادُ العُربِ أوطاني من الشّـامِ لبغدانِ ومن نجدٍ إلى يمـن إلى مصـرَ فتطوانِ مدنيّةُ سَـلفَـتْ سنُحييها وإنْ دُثرَتْ ولو في وجهنا وقفتْدهاةُ الإنسِ و الجانِ بلادُ العُربِ أوطاني من الشّـامِ لبغدانِ ومن نَجدٍ إلى يَمَـنٍ إلى مصـرَ فتطوانِ فهبوا يا بني قومي إلى العـلياءِ بالعلمِ و غنوا يا بني أمّي بلادُ العُربِ أوطاني وفي هذي الساعة في وطني تجتمع الأشعار كعشب النهر وترضع في غفوات البر"صغار النوقً يا وطني المعروض كنجمة صبح في السوق في العلب الليلية يبكون عليك  ويستكمل بعض الثوار رجولتهم  ويهزون على الطبلة والبوقْ  أولئك أعداؤك يا وطني!  من باع فلسطين سوى أعدائك أولئك يا وطني  من باع فلسطين وأثرى ، بالله ، سوى قائمة الشحاذين على عتبات الحكام ومائدة الدول الكبرى؟

اضغط هنا ايضا للمزيد من القصائد في مدونتي

جميع الحقوق محفوظه للمحامي مصطفى محمود فراج ©2017 عدد الزوار: 3332037